نظمت مؤسسة (راعي مصر) للتنمية عضو التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، حفلها السنوي بولايتي نيويورك ونيو جيرسي بالولايات المتحدة الأمريكية، وخصصت عائد الحفل كاملًا والتبرعات؛ لخدمة الأسر الأولى بالرعاية والأكثر احتياجا بالقرى والنجوع الفقيرة، وﻟﻤﺴﺎﻋدة الفقراء والمرضى وتدعيم قطاع القوافل الطبية لعلاج غير القادرين على الوصول لعناية طبية مناسبة، نظرا للبعد الجغرافي والتكاليف الباهظة للعلاج.

حضر الحفل أكثر من 500 شخص من المصريين المقيمين والعاملين بالخارج وبالتحديد في الولايات المتحدة الأمريكية، على رأسهم المستشار أمير رمزي رئيس محكمة الجنايات ورئيس مجلس أمناء مؤسسة (راعي مصر) للتنمية، والدكتور إيهاب رمزي أستاذ القانون الجنائي عضو مجلس النواب وعضو الهيئة العليا لحزب الشعب الجمهوري، والفنان الكوميدي هاني رمزي، والفنانة نيللي كريم.

وقال المستشار أمير رمزي: إن تحديات اليوم هي زيادة متطلبات الخدمة عن حجم التبرعات، مشيرًا إلى أن أعضاء مجلس إدارة المؤسسة هم متبرعون بوقتهم وشغلهم و93.5%؜ من التبرعات تصل إلى المخدوم بشكل كامل.

وأضاف أن الشباب والمتطوعين هم محور أساسي في دعم الخدمة وتوسيع نطاق الوصول إلى المخدومين، موضحا أن 28 عيادة متنقلة وصلت إلى أبعد نقط في مصر وإلى القرى والنجوع والمناطق العشوائية.

التعليقات معطلة.